ياسين أقطاي

ياسين أقطاي

أكاديمي، وسياسي، وكاتب تركي


الجديد من الكاتب

إنه حقا أمر مستهجن، لم يسبق له مثيل في تاريخ الدبلوماسية العالمية، أن يجتمع سفراء 10 دول كنشطاء ضمن حزب أو حركة سياسية، ليصدروا بيانًا مشتركًا حول قضية تخص دولة أخرى.

كان الوضع معقدًا، فلا يمكن لهؤلاء الناس أن يقولوا نحن أكراد، كما كان خطاب الدولة يتجاهل من يتحدث بلغة غير لغة الدولة، بل كانت تعاقب من يتحدث بتلك اللغة أصلًا

وبغض النظر عن طبيعة ما جرى، فإن ما شهدناه كان مشهدًا واضحًا للغاية لهزيمة الولايات المتحدة. هذا الحدث وما تضمنه من مشاهد فارقة بات محفورًا في أذهان العالم كدليل على انهيار الأسطورة الأمريكية تماما