ما هو وقت الفراغ اللازمة يوميا ليصبح الإنسان سعيدا؟ (دراسة)

كم ساعة من وقت الفراغ ترغب في قضائها كل يوم لضمان سعادتك؟

إليكم السؤال الذي طرحته دراسة نشرت في 9 من سبتمبر/ أيلول الجاري في مجلة جمعية علم النفس الأمريكية.

وللوصول إلى النتيجة، قسم الباحثون تحليلاتهم إلى ثلاث مراحل.

بدأوا بتحليل بيانات حوالي 22 ألف أمريكي شاركوا، بين عامي 2012 و2013، في استطلاع حول جدولهم الزمني.

وفي إطار الدراسة، كان على الخاضعين للبحث سرد تفصيل مسار يومهم ثم قياس مدى الشعور بالرفاهية الذي ظهر عليهم.

وأظهر تحليل النتائج بشكل غير مفاجئ أن الرفاهية تزداد مع زيادة وقت الفراغ.

ولكي نكون سعداء نحتاج في المتوسط ​​إلى ما بين ساعتين إلى 5 ساعات من وقت الفراغ يوميا مع الأخذ في الاعتبار أن مؤشر الإحساس بالسعادة ينخفض بعد مرور 5 ساعات من وقت الفراغ، حسب الدراسة.

وقالت ماريسا شاريف، االباحثة الرئيسية في الدراسة: “تشير نتائجنا إلى أن بقاء الشخص لأيام كاملة دون أي عمل أو مهام تملأ يومه يمكن أيضًا أن يترك الشخص غير سعيد”.

وأضافت أن الطرح المثالي في هذه االمسألة هو “أن يمنح كل شخص لنفسه هامشا من وقت الفراغ مدته ساعتين يوميا يستطيع خلالهما تحقيق رغباته”.

كما أشارت أن الشعور بالسعادة خلال وقت الفراغ “يعتمد على ما يفعله الشخص”.

ودعت الباحثة الأفراد إلى شغل أوقات فراغهم بالأنشطة التي تحفز على تلبية احتياجاتهم وتحقيق الرفاهية والاستقلالية.

المصدر : صحف ومواقع أجنبية

حول هذه القصة

وغادر دنيانا مؤخرا ويعمل بشركاته أكثر من 40 ألف شخص. بينما محلات النصر لتجارة الجملة لصاحبها عبد الفتاح أبو شليب، التي عمل بها العربي عام 1949 لمدة 14 سنة متواصلة كبائع، ظلت كما هي بلا أية توسعات.

المزيد من الأخبار
الأكثر قراءة