تركيا تجري الاختبارات الأخيرة للقاح محلي مضاد لكورونا

استمرار التجارب على اللقاح التركي المضاد لكورونا

أعلن وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، أن بلاده تجري الاختبارات الأخيرة للقاح المحلي المضاد لفيروس كورونا.

وأكد قوجة في تصريحات أدلى بها عقب اجتماع المجلس العلمي لمكافحة كورونا أن الدراسات المتعلقة باللقاح المحلي مستمرة بوتيرة سريعة.

وأضاف “نجري الاختبارات الأخيرة للقاح كورونا المحلي وبمجرد اجتيازها بنجاح سنبدأ استخدامه السريري في أقرب وقت ممكن”.

وبخصوص اللقاحات المستخدمة في التطعيم، أضاف “نحن على ثقة من بأن اللقاحات المستخدمة في بلدنا فعالة وآمنة”.

وأوضح قوجة أن المجلس العلمي ناقش في اجتماعه العودة إلى الحياة الطبيعية تدريجيا وبرنامج التطعيم.

ودعا إلى الالتزام بالتدابير المتخذة ضد كورونا، مؤكدا أهمية التدابير الفردية لمكافحة الفيروس.

وتابع “ستكون التدابير الفردية مهمة للغاية، وسنتعلم المشاركة في الحياة الطبيعية من خلال اتخاذ تدابيرنا الخاصة”.

وزير الصحة التركي فخر الدين قوجةوزير الصحة التركي فخر الدين قوجة (رويترز)

وفي مارس/ آذار الماضي، أعلنت تركيا دخول لقاح مطور محليًا لمكافحة فيروس كورونا من قبل أساتذة جامعيين، قائمة منظمة الصحة العالمية للقاحات.

وبحسب بيان لوزارة الصناعة والتكنولوجيا التركية، فإن اللقاح المُصنع محليًا، في إطار مشروع عمل مشترك بين جامعة الشرق الأوسط التقنية وجامعة (بيلكنت) اجتاز جميع المراحل المخبرية بنجاح.

وقال البيان إن اللقاح التركي يتميز بأنه يحارب فيروس كورونا، عبر تقنية الجزيئات المشابهة للفيروسات (VLP)، التي تم قبولها باعتبارها طريقة لقاح مبتكرة في جميع أنحاء العالم.

وأشار البيان إلى استمرار الوزارة في تقديم الدعم للمؤسسات البحثية الوطنية، بالإضافة إلى 17 مشروعًا علميًا آخر، بهدف تنسيق الجهود لتطوير لقاح يقضي على الوباء المستمر منذ العام الماضي.

وفي أبريل/ نيسان، أعلنت شركة شركة نانوغرافي المصنعة للقاح التركي فاعليته ضد السلالة البريطانية المتحورة من فيروس كورونا.

وحتى مساء الثلاثاء، بلغت حصيلة الإصابات في تركيا 5 ملايين و256 ألفا و516، تعافى منها 5 ملايين و124 ألفا و81، وتوفي 47 ألفا و656، بحسب معطيات وزارة الصحة التركية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة