بعد مطالبات المستوطنين.. إسرائيل تُنشئ مركزين للدعم النفسي قرب غزة

صواريخ المقاومة الفلسطينية تفرض واقعا جديدا في الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي
صواريخ المقاومة الفلسطينية تفرض واقعا جديدا في الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي (غيتي)

صادقت وزارة المالية الإسرائيلية، الخميس، على ميزانية خاصة لإنشاء مركزين جديدين للدعم النفسي في مدينتي نتيفوت ومرحافيم القريبتين من قطاع غزة.

وقالت صحيفة يديعوت أحرنوت إن هدف إنشاء المركزين الجديدين هو تقديم الدعم النفسي خلال أيام التصعيد والحروب وكذلك علاج الصدمات المستمرة الناتجة عن ذلك.

وقالت الصحيفة إن تكلفة كل مركز منهما تقدر بقيمة تتراوح ما بين 1.5 إلى 1.8 مليون شيكل (الدولار: 3.21 شيكل).

ولفتت إلى أن المصادقة على بناء المركزين المذكورين جاءت بعد حملة قامت بها عضو الكنيست (نيرا شافك) من حزب “هناك مستقبل” والتي تسكن في إحدى المستوطنات المحاذية لقطاع غزة.

وأردفت الصحيفة أن بناء المركزين يُعدّ “جزءا من مطالب سكان المستوطنات المحاذية للقطاع بعد عملية حارس الأسوار”، (العدوان الأخير على قطاع غزة).

وشنت إسرائيل عدوانا على قطاع غزة تحت اسم العملية العسكرية “حارس الأسوار” بين 10 إلى 21 مايو/أيار الماضي، أسفر عن استشهاد وإصابة مئات الفلسطينيين وانتهى بوقف لإطلاق النار بوساطة مصرية.

وخلال العدوان أطلقت الفصائل الفلسطينية مئات الصواريخ باتجاه المناطق الإسرائيلية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

ارتفاع عدد ضحايا العاداءات الإسرائيلية على قطاع غزة

تداول مستخدمو التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لسيدة في برنامج أسترالي قالت إن كلب ابنها في إسرائيل متوتر للغاية بسبب صواريخ المقاومة الفلسطينية لترد عليها كاتبة أسترالية من أصل فلسطيني- مصري ردا قويا.

Published On 1/6/2021
المزيد من فلسطين
الأكثر قراءة